_

و أخيرا طاولة الحوار تجمع الوزير بالتنسيقية .

               
ذكرت مصادر اعلامية مختصة في الشأن التربوي أن الإجتماع الذي عقد يوم  السبت 13 أبريل  بمقر وزارة التربية الوطنية ترأسه يوسف بلقاسمي الكاتب العام للوزارة خرج بتوصيات خرقت في غضون 24 ساعة عن الإعلان عنها كالتحاق الأطر 





بحجرات الدراسة الشيء الذي لم يتم نظرا لصدور بلاغ التنسيقية  يمدد الإضراب و هذا ليس ب" خيانة" الإتفاف بل جاء كرد فعل اتجاه تصريحات الوزير الذي صرح بأنه لن يتم ادماج الأساتذة مهما كان ما اعتبرته التنسيقية بالخرق السافر للاتفاق الذي برمج اللقاء الثاتي يوم 23 أبريل 2019 و من المتوقع أن يترأسه وزير التربية الوطنية السيد سعيد أمزازي 



>';
يتم التشغيل بواسطة Blogger.